القرآن الكريم » النازعات

احفظ السورة مع التفسير الكامل لها فقط قم بإختيار التفسير ثم اضغط على حفظ

وَالنَّازِعَاتِ غَرْقًاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 1وَالنَّاشِطَاتِ نَشْطًاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 2وَالسَّابِحَاتِ سَبْحًاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 3فَالسَّابِقَاتِ سَبْقًاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 4فَالْمُدَبِّرَاتِ أَمْرًاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 5يَوْمَ تَرْجُفُ الرَّاجِفَةُسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 6تَتْبَعُهَا الرَّادِفَةُسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 7قُلُوبٌ يَوْمَئِذٍ وَاجِفَةٌسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 8أَبْصَارُهَا خَاشِعَةٌسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 9يَقُولُونَ أَإِنَّا لَمَرْدُودُونَ فِي الْحَافِرَةِسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 10أَإِذَا كُنَّا عِظَامًا نَّخِرَةًسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 11قَالُوا تِلْكَ إِذًا كَرَّةٌ خَاسِرَةٌسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 12فَإِنَّمَا هِيَ زَجْرَةٌ وَاحِدَةٌسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 13فَإِذَا هُم بِالسَّاهِرَةِسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 14هَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ مُوسَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 15إِذْ نَادَاهُ رَبُّهُ بِالْوَادِ الْمُقَدَّسِ طُوًىسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 16اذْهَبْ إِلَىٰ فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 17فَقُلْ هَل لَّكَ إِلَىٰ أَن تَزَكَّىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 18وَأَهْدِيَكَ إِلَىٰ رَبِّكَ فَتَخْشَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 19فَأَرَاهُ الْآيَةَ الْكُبْرَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 20فَكَذَّبَ وَعَصَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 21ثُمَّ أَدْبَرَ يَسْعَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 22فَحَشَرَ فَنَادَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 23فَقَالَ أَنَا رَبُّكُمُ الْأَعْلَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 24فَأَخَذَهُ اللَّهُ نَكَالَ الْآخِرَةِ وَالْأُولَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 25إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَعِبْرَةً لِّمَن يَخْشَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 26أَأَنتُمْ أَشَدُّ خَلْقًا أَمِ السَّمَاءُ ۚ بَنَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 27رَفَعَ سَمْكَهَا فَسَوَّاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 28وَأَغْطَشَ لَيْلَهَا وَأَخْرَجَ ضُحَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 29وَالْأَرْضَ بَعْدَ ذَٰلِكَ دَحَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 30أَخْرَجَ مِنْهَا مَاءَهَا وَمَرْعَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 31وَالْجِبَالَ أَرْسَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 32مَتَاعًا لَّكُمْ وَلِأَنْعَامِكُمْسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 33فَإِذَا جَاءَتِ الطَّامَّةُ الْكُبْرَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 34يَوْمَ يَتَذَكَّرُ الْإِنسَانُ مَا سَعَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 35وَبُرِّزَتِ الْجَحِيمُ لِمَن يَرَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 36فَأَمَّا مَن طَغَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 37وَآثَرَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 38فَإِنَّ الْجَحِيمَ هِيَ الْمَأْوَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 39وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 40فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِيَ الْمَأْوَىٰسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 41يَسْأَلُونَكَ عَنِ السَّاعَةِ أَيَّانَ مُرْسَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 42فِيمَ أَنتَ مِن ذِكْرَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 43إِلَىٰ رَبِّكَ مُنتَهَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 44إِنَّمَا أَنتَ مُنذِرُ مَن يَخْشَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 45كَأَنَّهُمْ يَوْمَ يَرَوْنَهَا لَمْ يَلْبَثُوا إِلَّا عَشِيَّةً أَوْ ضُحَاهَاسورة النازعات - عدد الآيات 46 - الآية 46

كتب عشوائيه

  • الشرح الوجيز على المقدمة الجزريةهذا الكتاب ملخص لشرح المُؤلَف الكبير على المقدمة الجزرية، والذي جَمَعَ خلاصة ما قاله شُرَّاح المقدمة وغيرهم من علماء التجويد المتقدمين إلى أهَمِّ ما حققه الدرس الصوتي الحديث. و لَمَّا كان ذلك الشرح الكبير يناسب المتقدمين في دراسة علم التجويد، نظراً إلى كِبَرِ حجمه وتفصيل مسائله؛ فقد رأى المؤلف تلخيصه في هذا الكتاب، ليكون في متناول يد المبتدئين في قراءة المقدمة والراغبين في دراستها وحفظها، وليكون عوناً لهم على حَلِّ عباراتها، وفَهْمِ معانيها، وتقريب أغراضها.

    المؤلف : غانم قدوري الحمد

    الناشر : معهد الإمام الشاطبي http://www.shatiby.edu.sa

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/385700

    التحميل :

  • الدرر البهية في المسائل الفقهية وعليه الغرر النقيةالدرر البهية في المسائل الفقهية وعليه الغرر النقية: تعليقات على متن الدرر البهية في المسائل الفقهية للإمام محمدُ بنُ عليٍّ الشوكانيِّ، المولودِ سنَةَ اثنتيَنِ وسَبعِيَن ومِائةٍ بعدَ الألفِ، المتوَفىَ سنَةَ خَمْسِيَن مِن القرنِ الثالثِ عشَرَ رَحِمَهُ اللهُ تَعَالَى.

    المؤلف : فيصل بن عبد العزيز آل مبارك

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/2650

    التحميل :

  • عيسى الحقيقي وعيسى المزيف في العهد الجديدعيسى الحقيقي وعيسى المزيف في العهد الجديد: كتاب جديد ومهم يتناول صورة عيسى الحقيقية والمزيفة بالإنجيل من تأليف الشيخ صالح السبيل وهو متخصص بالمقارنة بين الأديان وقد أمضى أكثر من عشرين سنة في دراسة الأنجيل و الأديان الأخرى وقد تم تأليف الكتاب باللغة الإنجليزية مباشرة ثم ترجم إلى العربية.

    المؤلف : صالح بن علي السبيل

    الناشر : موقع التصور الصحيح للمسيح http://www.jesusdepictions.com

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/385680

    التحميل :

  • فقه النوازلفقه النوازل : 3 مجلدات، فيها 15 رسالة، وقد رفعنا المجلد الأول والثاني. المجلد الأول: طبع عام 1407هـ في 281 صفحة اشتمل على خمسة رسائل هي ما يلي: - التقنين والإلزام، - المواضعة في الاصطلاح، - خطاب الضمان، - جهاز الإنعاش، - طرق الإنجاب الحديثة. المجلد الثاني: طبع عام 1409هـ وفيه خمس رسائل هي: - التشريح الجثماني، - بيع المواعدة، - حق التأليف، - الحساب الفلكي، - دلالة البوصلة.

    المؤلف : بكر بن عبد الله أبو زيد

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/172263

    التحميل :

  • اتخاذ القرآن الكريم أساسا لشؤون الحياة والحكم في المملكة العربية السعوديةإن القرآن الكريم قد حسم الحكم في قضية التشريع، ولم يجعل مكانا للمماحكة في هذا الحكم الجازم ولا لمحاولة التهرب والتحايل والتحريف؛ فشريعة الله هي التي يجب أن تُحكَّم في هذه الأرض، وهي التي يجب أن يتحاكم إليها الناس، وهي التي يجب أن يقضي بها الأنبياء ومِنْ بعدهم الحكام، وهذا هو مفرق الطرق بين الإيمان والكفر، وبين الشرع والهدى، فلا توسُّط في هذا الأمر ولا هدنة ولا صلح، فالمؤمنون هم الذين يحكمون بما أنزل الله، لا يُحَرِّفون منه حرفًا، ولا يبدلون منه شيئا، والكافرون والظالمون والفاسقون هم الذين لا يحكمون بما أنزل الله لأنه إما أن يكون الحكام قائمين على شريعة الله كاملة فهم في نطاق الإيمان، وإما أن يكونوا قائمين على شريعة أخرى ممَّا لم يأذن به الله فهم الكافرون والظالمون والفاسقون، والناس كل الناس إما أن يقبلوا حكم الله وقضاءه في أمورهم فهم المؤمنون، وإلا فما هم بمؤمنين ولا وسط بين هذا الطريق وذاك، ولا حجة ولا معذرة.

    المؤلف : صالح بن غانم السدلان

    الناشر : موقع الإسلام http://www.al-islam.com

    المصدر : http://www.islamhouse.com/p/110564

    التحميل :

اختر القاريء


اختر اللغة

اختر سوره

اختر التفسير

كتب عشوائيه

المشاركه

Bookmark and Share